بعد موت إبنه في حادث دهس، يقوم جوردن بالإنضمام لمجموعة نفسية ليكتشف أن المجموعة تقوم بتعقب القتلة والتخلص منهم خارج نطاق القانون وأنهم على إستعداد لمساعدته كخطوة من ضمن علاجه النفسي.