قام اثنان من منتجي الأفلام الذين يدينون بالمال للعصابة بإعداد نجمهم السينمائي المسن لعملية احتيال تأمين لمحاولة إنقاذ أنفسهم. لكنهم في النهاية يحصلون على أكثر مما كانوا يتخيلون.