بعد 10 سنوات من زواج خانق من ملياردير وأحد عمالقة الشركات التقنية، تقرر “هازيل” الهرب. لكنها بعد هربها تدرك فجأة أن زوجها قد زرع جهاز مراقبة في دماغها يسمح له بتتبع كل تحركاتها.